أخبار عامة

كتاب أخبار الزمان للكاتب إبراهيم بن سلوقية

بعدما تصدر كتاب أخبار الزمان للكاتب إبراهيم بن سلوقية  محرك البحث العالمي “جوجل” بعدما نشر بعض مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي في مصر والوطن العربي مما أثار قلق الكثيرين عن مدى صدق هذا الكتاب وما هي حقيقة وجود نبوءة تتكلم عن نهاية العالم في مارس 2020

يأتي هذا في ظل تحذير الجهات الرسمية في مختلف البلدان العربية من ماطر نشر الشائعات  في ظل انتشار وباء كورونا في العالم ووصوله مؤخرا إلى الدول العربية ،وتسجيل عدد من الوفيات مؤخرا في معظم البلدان العربية  الكبرى .

 

 

وجاء على مواقع التواصل أن مؤلف الكتاب إبراهيم بن سالوقيه المتوفى عام 463 هجرية تنبأ بأحداث كورونا من خلال أخبار الزمان، وتناقلوا منه إحدى صفحاته المزعومة والتي تحمل رقم 365 وتضمن نصها: “حتى إذا تساوى الرقمان (20=20)، وتفشى مرض الزمان، منع الحجيج، واختفى الضجيج، واجتاح الجراد، وتعب العباد، ومات ملك الروم، من مرضه الزؤوم، وخاف الأخ من أخيه، وكسدت الأسواق، وارتفعت الأثمان، فارتقبوا شهر مارس، زلزال يهد الأساس، يموت ثلث الناس، ويشيب الطفل منه الرأس”.

 

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق